حوار صحفي مع مريم الشافعي ~ مؤسس مبادرة التعليم بناء إنسان لطلاب المدارس ومؤتمر TEDx-Manarat-Al-Farouk-School

“كنز أي بلد وخيرها الحقيقي هم طلاب المدارس فريق العمل من سن 11 سنة الى طلاب الجامعات 24 سنة. إتعلمنا من كل تفاصيل إعدادا المؤتمر من أصغر طالب لأكبر خريج إتعلمنا من تجارب النجاح والفشل الحقيقية..”

مريم الشافعي

مؤسس مبادرة ومؤتمر

 التعليم بناء إنسان لطلاب المدارس

TEDxManaratAlFaroukSchool

رحلة 9 سنوات من العمل على تنمية مهارات طلاب المدارس من خلال العمل والتطوع مع عدد من المبادرات والمؤسسات التي تسعي لخلق مساحات تعلم بديلة للنمط التقليدي لحثهم على إكتشاف أنفسهم ومهاراتهم بشكل أفضل وبناء شخصية تستطيع المشاركة بإيجابية فى جميع النواحي الإجتماعية والعلمية

أستاذة مريم، كمدرسة ممكن تخبرينا أولاً عن رحلة التعليم بتاعتك وإزاي طورتي من نفسك من بعد الجامعة وحتى الآن؟

أنا مهتمة بالتربية وضرورة وجود فرص تعلم حقيقية تترك أثر فى نفوس الطلاب لوجود قصور شديد للإهتمام بتعليم (إنسان) وبالطبع ليس المقصود تعليم أكاديمي. المقصود تعزيز قيمتهم وإكتشاف قدراتهم ومن هنا كانت فكرة مبادرة التعليم بناء إنسان. أول خطوات المبادرة كانت مؤتمر أول مؤتمر لطلاب المدارس فى مصر لنشر الأفكار التى تستحق الإنتشار ومن هنا بداية رحلة طلاب المدارس

بلد وخيرها الحقيقي هم طلاب المدارس فريق العمل من سن 11 سنة الى طلاب الجامعات 24 سنة. إتعلمنا من كل تفاصيل إعدادا المؤتمر من أصغر طالب لأكبر خريج إتعلمنا من تجارب النجاح والفشل الحقيقية

.أنا خريجة ليسانس آداب مكتبات ومعلومات – دبلوم تربوي معهد الدراسات العليا للإعلام وثقافة الطفل، وحاصلت على دبلوم تربوي كلية التربية جامعة عين شمس، دبلوم خاص إدارة تربوية كلية التربية جامعة عين شمس، دورة إعداد المعلم المحترف المركز الكندي، وعدد من ورش عمل التربية الإيجابية

أيه نصيحتك للمهتمين بالتعليم؟

إهتموا بنفوس الطلاب قبل عقولهم إدعموهم قبل محاسبتهم . طبقوا معاهم خطوات أى مشروع أو فكرة هيوصلوا للنجاح ويلمسوا أثره

طيب بخصوص إدارة مؤتمر تيدكس بالمدرسة وغيره، أيه الصعوبات اللى واجهتكوا وكيفية إدارتها؟

الصعوبات وجودها أساسي فى كل خطوة هتاخدها كان منها التفاهم والتواصل مع أختلاف المراحل العمرية – التعلم الذاتي كان رحلة تعلمنا لمهارات كتير

:من أهم نقط النجاح

الإجتماعات الدورية للفريق

التحفيز الدائم لكل المشاركين

المتابعة الدورية

أخيراً، أخلقوا كل يوم فرص تعلم جديدة ستثمر يوماً ما النجاح خطوة فى طريق حياتك